• الصليب وحكاياته

صور من شجاعة النبي صلى الله عليه وسلم

May 21 2017 13:44:16

صور من شجاعة النبي صلى الله عليه وسلم
صور من شجاعة النبي صلى الله عليه وسلم

د / أحمد عبد الحميد عبد الحق

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على نبينا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين ، وعلى آله وصحبه ومن تبع هداه إلى يوم الدين ، وبعد ..

فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم مضرب المثل في كل شيء ، جمع الله فيه كمال الخِلقة ، كما جمع فيه مكارم الأخلاق ، كان أوحدَ في شجاعته كما كان أنبل الناس في أخلاقه ، فضل على الناس في شدة بأسه كما فضل عليهم في كمال أخلاقه ، فقد روى أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ قوله :" فُضِّلْتُ عَلَى النَّاسِ بِشِدَّةِ الْبَطْشِ" . والمراد البطش بالظالم، وأخذه بالقوة بعد ألا تجدي الموعظة، ويخرج من طور الجاحد، المجرد إلى طور المعتدى الأثيم، الذي يحاول أن يفتن الناس في دينهم والفتنة أشد من القتل(1) .

وقال أنس أيضا :" كان رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وسلّم أحسن الناس، وكان أجود الناس، وكان أشجع الناس، ولقد فزع أهل المدينة ذات ليلة فانطلق ناس قِبل ( تجاه ) الصوت، فتلقاهم رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وسلّم راجعا، وقد سبقهم إلى الصوت. وقال البخاري: فاستقبلهم النبي صلّى اللَّه عليه وسلّم، وقد سبق الناس إلى الصوت، وهو يقول: لم تراعوا، لم تراعوا، وهو على فرس لأبي طلحة ما عليه سرج، في عنقه سيف.

وقال الصحابي عبد الله بن عمر : ما رأيت أشجع ولا أنجد ولا أجود ولا أرضى من رسول الله صلى الله عليه وسلم، فهو الشجاع الرضي الكريم الصبور، الذي يقف في الهيجاء، ويحمل سيفه، ليجيب كل هيعة(2).

ولذا كان لا يجرؤ على الوقوف أمامه أشد الناس بأسا ، تنبعث منه هيبة فتثير الرهبة في قلب كل جبار عتيد ، فيولي هاربا أو ترتعد فرائسه ، فهذا أبو جهل أعتى العتاة يقول: "‏ يا معشر قريش، إن محمدًا قد أبي إلا ما ترون من عيب ديننا، وشتم آبائنا، وتسفيه أحلامنا، وشتم آلهتنا، وإني أعاهد الله لأجلسن له بحجر ما أطيق حمله، فإذا سجد في صلاته فضخت به رأسه، فأسلمونى عند ذلك أو امنعونى، فليصنع بعد ذلك بنو عبد مناف ما بدا لهم(3)..

فقال له أمثاله من قساة القلب ‏:‏"  والله لا نسلمك لشيء أبدًا، فامض لما تريد‏ ، ‏فلما أصبح أبو جهل، أخذ حجرًا كما وصف، ثم جلس لرسول الله صلى الله عليه وسلم ينتظره، وغدا رسول الله صلى الله عليه وسلم كما كان يغدو، فقام يصلي، وقد غدت قريش فجلسوا في أنديتهم ينتظرون ما أبو جهل فاعل، فلما سجد رسول الله صلى الله عليه وسلم احتمل أبو جهل الحجر، ثم أقبل نحوه، حتى إذا دنا منه رجع منهزمًا ممتقعًا لونه، مرعوبًا قد يبست يداه على حجره" (4).‏

وليس ثمة أبلغ في الدلالة على شجاعته أن وقف أمام البشرية كلها بما تعج به من مآثم صادعا بأمر ربه عازما على أن يغير وجهتها تجاه الحق ، ويصلح من مسارها ، ويطهرها مما بها من ذنوب ، وأن الله عز وجل أمره بأن يصدع بذلك معرضا عن كل من يحاول تثبيطه ، فقال عز وجل :"فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ " [الحجر: 94] بل ليس أدل على ذلك من أن الله عز وجل أمره أن يجاهد على هذا الأمر ولو كان وحده فلم يتوان ، حيث قال سبحانه وتعالى :" فَقاتِلْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ لَا تُكَلَّفُ إِلَّا نَفْسَكَ وَحَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ" [النساء: 84]..

يقول بعض المفسرين في التعليق على تلك الآية : استنبط منها "  أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ مَأْمُورًا أَنْ لَا يَفِرَّ مِنَ الْمُشْرِكِينَ إِذَا وَاجَهُوهُ وَلَوْ كَانَ وَحْدَهُ ، وقال ابن كثير :" وَقَدْ كَانَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ أَشْجَعِ النَّاسِ وَأَصْبَرِ النَّاسِ وَأَجْلِدِهِمْ، مَا فَرَّ قَطُّ مِنْ مَصَافَّ وَلَوْ تَوَلَّى عَنْهُ أَصْحَابُهُ. (5)

وكيف لا يكون كذلك والصحابة رضوان الله عليهم الذين كانوا صفوة الأمة ، ودوخوا قادة العالم العسكريين فيما بعد كانوا يقولون : "كنا إذا أحمرّ البأس نتّقي برسول الله- صلى الله عليه وسلم- وإن الشجاع منا الذي يحاذيه"(6).

و" فِي يَوْمِ بَدْرٍ رَمَى أَلْفَ مُشْرِكٍ بِقَبْضَةٍ من حصا فَنَالَتْهُمْ أَجْمَعِينَ "(7) .

وقال علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- : " لقد رأيتنا يوم بدر ونحن نلوذ برسول الله - صلى الله عليه وسلم - وهو أقربنا إلى العدو وكان من أشد الناس يومئذ بأسا( 8) .

وقد وقف يوم أحد ثابتا في مقامه لم يبرح منه ، ولم يبق معه إلا اثنا عشر ، قتل منهم سبعة ، وبقي خمسة(9)  .

وبينما هو في تلك الحالة إذ بأُبي بن خلف يركض على فرسه، وقد رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم فعرفه، فجعل يصيح بأعلى صوته: يا محمد لا نجوت إن نجوت ( وكان يهدد رسول الله صلى الله عليه وسلم بالقتل قبل الهجرة ، ويقول له كلما لاقاه : إن عندي فرسا أعلفها كل يوم لتسمن وأقتلك عليها )  فقال القوم: يا رسول الله! ما كنت صانعًا حين يغشاك فقد جاءك! وإن شئت عطف عليه بعضنا. فأبى صلى الله عليه وسلم ، ودنا أبي فتناول صلى الله عليه وسلم الحربة من الحارث بن الصمة، ويقال من الزبير بن العوام، ثم انتفض .. فتطاير عنه أصحابه ، ولم يكن أحد يشبه رسول الله إذا جد الجد، ثم أخذ الحربة فطعن أبي بن خلف بها في عنقه ( وكان مترسا بالحديد لم يترك إلا موضع رقبته ) وهو على فرسه فجعل يخور كما يخور الثور(10) .

وَيَوْمَ حُنَيْنٍ ولى الناس كلهم وكانوا يومئذ اثنا عَشَرَ أَلْفًا وَثَبَتَ هُوَ فِي نَحْوٍ مِنْ مائة من الصحابة وَهُوَ رَاكِبٌ يَوْمَئِذٍ بَغْلَتَهُ وَهُوَ يَرْكُضُ بِهَا الى نحو العدو، وهو ينوه باسمه وَيُعْلِنُ بِذَلِكَ قَائِلًا: أَنَا النَّبِيُّ لَا كَذِبْ أَنَا ابْنُ عَبْدِ الْمُطَّلِبْ. حَتَّى جَعَلَ الْعَبَّاسُ وعلى وأبو سفيان يتعلقون في تلك البغلة ليبطئوا سَيْرَهَا خَوْفًا عَلَيْهِ مِنْ أَنْ يَصِلَ أَحَدٌ مِنَ الْأَعْدَاءِ إِلَيْهِ. وَمَا زَالَ كَذَلِكَ حَتَّى نَصَرَهُ اللَّهُ وَأَيَّدَهُ فِي مَقَامِهِ ذَلِكَ وَمَا تراجع الناس إلا والأشلاء مجندلة بَيْنَ يَدَيْهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ (11) .

وقد جمع مع الشجاعة قوة القلب ، فذات مرة استظل عليه الصلاة والسلام تحت ظل شجرة لينام القائلة، وكان متعباً من أثر إحدى الغزوات، وقد علق سيفه على غصن الشجرة، وبينما هو كذلك إذ أقبل عليه أحد المشركين، آخذاً بسيف رسول الله، قائلاً له: من يمنعك مني؟ فأجاب رسول الله إجابة الأبطال، من غير تخوف: الله! ثم قام وأخذ رسول الله السيف بشجاعة وقوة، وقال للمشرك من يمنعك مني؟ فأجاب قائلاً لرسول الله: كن خير آخذ .

ورغم ذلك كان صلى الله عليه وسلم لا يباهي بقوته ولا بشجاعته بل كان يسخرها كما سخر باقي مكارمه في الدعوة إلى الله عز وجل ، ويبين لمن حوله أن ما عنده من قوة ليست إلا منحة من منح الله عز وجل ، فقد ذكر ابن إسحاق وغيره: أنه كان بمكة رجل شديد القوة يحسن الصراع ، وكان الناس يأتونه من البلاد للمصارعة فيصرعهم، فبينا هو ذات يوم في شعب من شعاب مكة إذ لقيه رسول الله- صلى الله عليه وسلم- فقال له: «يا ركانة ألا تتقى الله وتقبل ما أدعوك إليه»  أو كما قال له رسول الله- صلى الله عليه وسلم- فقال له ركانة: يا محمد، هل من شاهد يدل على صدقك؟ قال: «أرأيت إن صرعتك أتؤمن بالله ورسوله؟» قال: نعم يا محمد، فقال له: «تهيأ للمصارعة» قال: تهيأت، فدنا منه رسول الله- صلى الله عليه وسلم- فأخذه ثم صرعه، قال فتعجب ركانة من ذلك، ثم سأله الإقالة والعودة، ففعل به ذلك ثانيا وثالثا ، فوقف ركانة متعجبا وقال: إن شأنك لعجيب (12) .

وقد صارع- صلى الله عليه وسلم- جماعة غير ركانة، منهم أبو الأسود الجمحى، كما قاله السهيلى ، وكان شديدا بلغ من شدته أنه كان يقف على جلد البقرة، ويجاذب أطرافه عشرة لينزعوه من تحت قدميه، فيتفرى الجلد ولم يتزحزح عنه، فدعا رسول الله- صلى الله عليه وسلم- إلى المصارعة وقال: إن صرعتنى آمنت بك، فصرعه رسول الله- صلى الله عليه وسلم- فلم يؤمن (13).

هذا وقد جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى شجاعته وبطولته الجسمانية الشجاعة النفسية والبطولة الروحية، وإنا لنلمس هذا في قوله لعمه أبي طالب وقد قال له: "يا ابن أخي أبق علي وعلى نفسك" فظنّ أن عمه خاذله، فقال قولته المشهورة: «والله يا عم، لو وضعوا الشمس في يميني، والقمر في يساري، على أن أترك هذا الأمر حتى يظهره الله أو أهلك دونه ما تركته» وأخذت هذه العظمة النفسية بنفس أبي طالب وبهرته، فما كان منه إلا أن قال له: "اذهب فقل ما أحببت، فو الله لن أسلمك لشيء أبدا!!" (14) .

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

الهوامش :

1 ـ  الشيخ أبو زهرة : خاتم النبيين صلى الله عليه وآله وسلم .

2 ـ المقريزي :  إمتاع الأسماع (11/ 270 .

3 ـ  المصدر السابق  4/ 122 وما بعدها.

4 ـ  المصدر السابق 4/ 122 وما بعدها .

5 ـ  المصدر السابق 4/ 122 وما بعدها.

6 ـ البداية والنهاية 6/ 59.

7 ـ البداية والنهاية 6/ 59.

8 ـ مسند أحمد 2/ 81.

9 ـ ابن كثير : البداية والنهاية 6/ 60.

10 ـ أحمد أحمد غلوش:  السيرة النبوية والدعوة في العهد المدني ص: 382.

11 ـ منير محمد الغضبان:  المنهج الحركي للسيرة النبوية 3/ 158.

12 ـ رواه الحاكم في مستدركه.

13 ـ ابن عبد الملك القسطلاني : المواهب اللدنية بالمنح المحمدية 2/ 134.

14 ـ محمد بن محمد بن سويلم أبو شُهبة : السيرة النبوية على ضوء القرآن والسنة 2/ 643.

جديد المقالات المزيد
صفحة من تاريخ العلوم: أول كتاب في المدفعية

صفحة من تاريخ العلوم: أول كتاب في المدفعية

إن ظهور سلاح المدفعية واستخدامات البارود قد ترافق في أوروبا مع بداية...

حركة الشيخ رابح بن فضل الله ضد الاستعمار الفرنسي في تشاد

حركة الشيخ رابح بن فضل الله ضد الاستعمار الفرنسي في تشاد

  فرج كُندي مقدمة  تعتبر حركة المجاهد الكبير رابح من فضل...

لنتذكّر في ذكرى الهجرة

لنتذكّر في ذكرى الهجرة

لقد كان نجاح الإسلام في تأسيس وطن له وسط صحراء تموج بالكفر، أعظم كسْب...

جديد الأخبار المزيد
مجلس الأمن يعقد أول جلسة علنية حول ميانمار الخميس

مجلس الأمن يعقد أول جلسة علنية حول ميانمار الخميس

يعقد مجلس الأمن الدولي بعد غد الخميس، أول جلسة مفتوحة حول الانتهاكات...

مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين إثر عملية إطلاق نار شمال القدس

مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين إثر عملية إطلاق نار شمال القدس

أعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي عن مقتل ثلاثة جنود وإصابة رابع إثر...

مناورات عسكرية مشتركة بين تركيا والعراق عقب استفتاء كردستان

مناورات عسكرية مشتركة بين تركيا والعراق عقب استفتاء كردستان

قالت رئاسة الأركان العامة التركية إن المرحلة الثالثة من المناورات...

  • أيام في سيلان والمالديف