• الصليب وحكاياته

حكم حج المجاهدين والعاملين في الجهاد : الجهاد الشامي نموذجا

Aug 25 2016 19:42:38

حكم حج المجاهدين والعاملين في الجهاد : الجهاد الشامي نموذجا
حكم حج المجاهدين والعاملين في الجهاد : الجهاد الشامي نموذجا

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وصحبه اجمعين وبعد:
فإن الجهاد في الشام من نعمة الله على المسلمين في هذا العصر وقد عظم أمره واشتد ساعد أهله حتى بدأت بشائر النصر بالظهور ولله الحمد والمنة.
هذا وطريقنا إلى النصر النهائي مفتقر إلى طاعة الله تعالى وطاعة رسوله صلى الله عليه وسلم وبذل الجهد واجتماع الكلمة وتكاتف المجاهدين والعاملين كل في موقعه .
وقد تناهى إلى سمعي أن جماعات من المجاهدين والعاملين في حقول الجهاد كالاطباء يريدون ترك مواقعهم وقصد بيت الله الحرام لأداء فرض الحج وأرى في هذا الأمر مايلي :
١- ان كان القصد لمكة إنما هو  لأداء حج التطوع فهذا لايجوز لأن ترك جهاد الدفع لأداء حج التطوع أو غيره من العبادات التطوعية تفريط بالجهاد وتضييع لمكتسباته .
هذا وقد أوجب الفقهاء على من نزل العدو بديارهم أن يدفعوه بكل وسيلة ممكنة وان يخرج الرجل للدفع بدون إذن والديه والعبد بغير إذن سيده فكيف يجوز ترك جهاد الدفع لأداء الحج تطوعا ؟ ونحن نرى اليوم اجتماع أمم الكفر من روس وامريكان وروافض ونصيرية وملحدين على الجهاد الشامي وهذا الوقت هو من أشد اوقات الجهاد الشامي وأكثرها حرجا فكيف يذهب للحج من الجهاد بحاجة له ؟
هذا عدا مافي الحج من انفاق أموال جسيمة الجهاد أولى بها.

٢- أن كان القصد لمكة المكرمة إنما هو  لأداء حج  الفريضة فإنه يقال فيه ماقيل في سابقه مع مراعاة التفصيل التالي:

أ - أن كان المجاهد والعامل في حقول الجهاد كالاطباء  لاغنى عنهم ولا يوجد من يقوم مقامهم فإنهم ياخذون بقول من قال ان الحج واجب على التراخي وهو قول  جمهرة كبيرة من فقهاء الملة   ولا يجوز لهم ترك الجهاد وتضييع البلاد والعباد بدعوى أداء فريضة واجبها موسع .
ب - ان كان من يريد الذهاب يمكن الاستغناء عنه إلى أن يعود بحيث يمكن أن يحل شخص مكانه فهذا يذهب ويعود سريعا إلى موقعه لكني أفضل عدم ذهابه وبقاءه لمؤازرة إخوانه وتقوية عزائمهم.
هذا وقد أفتى جماعات من الفقهاء للسلاطين المجاهدين أمثال صلاح الدين بعدم جواز ترك البلاد لأداء  الحج لتربص  العدو الكافر بالمسلمين ولما في ذهاب سلطان المسلمين للحج وترك الجيش من فت للعزائم وإضعاف للنفوس وهذه فتوى محكمة صحيحة تدل على فهم فقهاء ذلك العصر  لمقتضيات الجهاد ومعرفة بالواقع. فكيف بزماننا هذا الذي خذل فيه أكثر المسلمين أهل الشام واجتمع عليهم العدو من كل مكان ؟
هذا وإني اطلب من كل اهل الشام ممن لهم غناء ودفع وقوة أن يكونوا حاضرين في مجامع الجهاد ومرابع العز والشرف والا ينسحبوا منها لأداء فريضة يمكن اداؤها بعد النصر بإذن الله تعالى أو لطلب كسب أو لغير ذلك من الأعذار التي لايسوغ  الاعتذار بها في مثل هذه الأوقات العصيبة ولأن في ترك مواطن الجهاد إغراء لسائر المجاهدين لصنع صنيعهم واتباع طريقهم وفي هذا نهاية للجهاد والعياذ بالله تعالى .
ومن استخرج تأشيرة وغرم مالا فليحتسبه عند الله تعالى وليبق في مكانه ولا يذهب والله تعالى مطلع على نيته ويثيبه ان شاء خيرا من الثواب الذي ينتظره في حجه . 
هذا والله تعالى اعلم وأحكم وأجل وأعظم وصل اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وآله وصحبه اجمعين والحمد لله رب العالمين.

وكتبه محمد بن موسى الشريف
نائب رئيس رابطة علماء أهل السنة والمشرف العام على موقع التاريخ

جديد المقالات المزيد
صفحة من تاريخ العلوم: أول كتاب في المدفعية

صفحة من تاريخ العلوم: أول كتاب في المدفعية

إن ظهور سلاح المدفعية واستخدامات البارود قد ترافق في أوروبا مع بداية...

حركة الشيخ رابح بن فضل الله ضد الاستعمار الفرنسي في تشاد

حركة الشيخ رابح بن فضل الله ضد الاستعمار الفرنسي في تشاد

  فرج كُندي مقدمة  تعتبر حركة المجاهد الكبير رابح من فضل...

لنتذكّر في ذكرى الهجرة

لنتذكّر في ذكرى الهجرة

لقد كان نجاح الإسلام في تأسيس وطن له وسط صحراء تموج بالكفر، أعظم كسْب...

جديد الأخبار المزيد
مجلس الأمن يعقد أول جلسة علنية حول ميانمار الخميس

مجلس الأمن يعقد أول جلسة علنية حول ميانمار الخميس

يعقد مجلس الأمن الدولي بعد غد الخميس، أول جلسة مفتوحة حول الانتهاكات...

مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين إثر عملية إطلاق نار شمال القدس

مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين إثر عملية إطلاق نار شمال القدس

أعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي عن مقتل ثلاثة جنود وإصابة رابع إثر...

مناورات عسكرية مشتركة بين تركيا والعراق عقب استفتاء كردستان

مناورات عسكرية مشتركة بين تركيا والعراق عقب استفتاء كردستان

قالت رئاسة الأركان العامة التركية إن المرحلة الثالثة من المناورات...

  • أيام في سيلان والمالديف